جميع الاراء بهذا المنتدى تعبر عن اصحابها , والاعلانات الخاصه لا تمت للمنتدى بصله
 
البوابةالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الميتوكندريا The Mitochondria

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فتى يافع

avatar

المساهمات : 133
تاريخ التسجيل : 26/02/2008

مُساهمةموضوع: الميتوكندريا The Mitochondria   الخميس أبريل 03, 2008 1:29 pm

الميتوكندريا The Mitochondria

الميتوكندريا عضيات خلوية حية توجد في جميع أنواع الكائنات ، ابتدا من أبسط الأشكال مثل وحيدة الخلية كالأميبيا ، إلى أكثر الأشكال الحيوانية و النباتية تعقيدا .
و قد وصف فلمنج الميتوكندريا لأول مرة عام 1882 م ، و أسماها الخيوط أو ( فيلا ) .و أعاد ألتمان وصفها عام 1890 م ، و لكنه أطلق عليها ( بيوبلاست ) أي الأجسام الحية . و يعتبر بندا أول من استعمل كلمة ( ميتوكندريا ) لدلالة على هذه الأجسام عام 1897 م .

أ. المظهر و أماكن التواجد

1.توجد الميتوكندريا في الخلايا المختلفة على هيئة حبيبات دقيقة أو عصى قصيرة أو خيوط .
2. يتراوح طولها بين 0.5 – 1 ميكرون ، و يصل طول لأنواع الخيطية منها إلى 10-12 ميكرون ، و قد يوجد في الخلية نوع أو اكثر من هذه الأشكال .
3. عدد الميتوكندريا ثابت بالنسبة للنوع الواحد من الخلايا ، فيوجد في الأميبيا على سبيل المثال 500.000 ميتوكوندريون ، و يوجد في الخلية الكبدية للفأر 2500 ميتوكندريون ، بينما ينخفض هذا الرقم إلى عدد يتراوح ما بين 175-800 ميتوكندريون في خلايا الكبد السرطانية المعروفة باسم ( هيباتوما ) .
4. و تكثر الميتوكندريا بصفة عامة في الخلايا الأكثر تخصصا ، مثل خلايا الكبد و خلايا الكلية ، عنها في الخلايا الأقل تخصصا أو الأقل نشاطا ، مثل خلايا الغدة التيموسية .
5. توجد الميتوكندريا في معظم الحالات موزعة توزيعا منتظما متجانسا في السيتوبلازم ، و لكنه في أنواع معينة من الخلايا يقتصر وجودها على مناطق سيتوبلازمية محددة ، و ذلك كما في خلايا الكلية ، حيث توجد في ألأجزاء القاعدية منها ، و بذا تكون قريبة من الشعيرات الدموية التي تغذي هذه الخلايا .
6. الميتوكندريا لا يمكن مشاهدتها في الخلايا الحية بالميكروسكوب العادي ، و ذلك لأن معامل انكسار الضوء بالنسبة لها منخفض بسبب ما تحتوية من مواد دهنية ، و لكن يمكن إظهارها بميكروسكوب التباين .
7. كمخا يمكن صبها بصبغات حيوية خاصة مثل صبغ أخضر جانس Janus Green ، فتظهر بصورة أوضح نتيجة لأن المادة الصبغية لونها بتأثير الإنزيمات المؤكسدة المتوفرة داخل الميتوكندريا .
8. و تصبغ الميتوكندريا في التحضيرات المثبتة المستديمة يصبغ الفوكسين الحمضي ، و صبغ الهيماتوكسيلين .


ب. البنيان الدقيق

1. تظهر الميتوكندريا في صور الميكروسكوب الإلكتروني على هيئة أكياس يحيط بكل منها غشائيين رقيقان .
2. الخارجي مهنا مستوي ، اما الداخلي فمتعرج و يمتد إلى الداخل في تجويف الميتوكندريون مكونا عدد من البروزات أو الحواجز يطلق عليها الحواجز الداخلية Internal Ridges أو الأعراف الميتوكندرية Cristae Mitochondrialis .
3. تقسم هذه الحواجز التجويف الداخلي للميتوكندريون تقسيما غير تام إلى عدد من الحجرات الصغيرة .
4. يختلف شكل الحواجز الداخلية فهي قد تكون صفيحية أو ورقية ، و قد تكون أنبوبية أو على هيئة خملات دقيقة .
5. تعمل هذه الحواجز على زيادة السطح الداخلي الذي تحدث عليه التفاعلات الكيميائية العديدة داخل الميتوكندريا ، و يتضح ذلك بجلاء في بعض الخلايا النشطة ، مثل خلايا عضلات الطيران في الحشرات و الطيور ، التي تحتوي الميتوكندريا فيها على أعداد كبيرة نسبيا من الحواجز الداخلية
ج. التركيب الكيميائي

1. تتكون الميتوكندريا أساسا من الدهون و البروتينات ، بالإضافة إلى بعض المواد العضوية الأخرى ، و الأملاح و الفيتامينات .
2. و لقد لوحظ حديثا وجود جزيئات دقيقة من حامض دي أكسي ريبوز النووي في ميتوكندريا بعض الخلايا .
3. كما تعتبر الميتوكندريا المستودع الرئيسي للإنزيمات التنفسية في الخلية ، مثل مجموعة إنزيمات السيتوكروم المؤكسد ، و الإنزيم نازع الأكسجين السكسيني ، و غيرها .و هذا يفسر تسمية الميتوكندريا بالبطاريات الإنزيمية .

د. الوظائف

1. يطلق على الميتوكندريا اسم مولدات الطاقة في الخلايا ، و ذلك لأن الكثير من التفاعلات الكيميائية التي تتضمن أكسدة المواد الغذائية و استخلاص الطاقة منها تتم داخل الميتوكندريا بتأثير الإنزيمات الموجودة بداخلها .
2. و لقد لاحظ جرين عام 1961 م أنه حتى لو فتت الميتوكندريا إلى جزيئات صغيرة فإنها تظل تؤدي بعض وظائفها الخاصة بأكسدة المواد الغذائية .
3. و لقد لوحظ أن السيانيد المعروف بأنه مثبط لنشاط الإنزيمات التنفسية له تأثير واضح على الميتوكندريا ، فهو يمنعها من تأدية وظائفها .
4. ترتبط الميتوكندريا ارتباطا وثيقا بالنشاط الأيضي العام للخلية ، خاصة فيما يتعلق بأيض الدهون ، و الأحماض الأمينية .
5. و هي أيضا مسؤولة عن تكوين غمد الذيل في الحيوانات المنوية .

هـ . التغيرات المرضية

1. تتأثر الميتوكندريا بشكل واضح بالكثير من الحالات المرضية التي تحدث في الكائن الحي ، ففي معظم هذه الحالات تتجمع الميتوكندريا مع بعضها البعض و تتحول إلى قطرات دهنية ، أو تتفتت ، ثم تختفي تدريجيا منالخلايا .
2. من بين العوامل التي تؤثر على الميتوكندريا : السيانيد ، و الفسفور ، و المبيدات الحشرية ، و الأشعة السينية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Advance



المساهمات : 157
تاريخ التسجيل : 01/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: الميتوكندريا The Mitochondria   الأحد مايو 04, 2008 12:43 pm

مشكور على المعلومات القيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الزعيم السداوي
مشرف
avatar

المساهمات : 429
تاريخ التسجيل : 01/03/2008
العمر : 25
الموقع : www.kooora.com

مُساهمةموضوع: رد: الميتوكندريا The Mitochondria   الإثنين مايو 05, 2008 9:15 am

يعطيك العافية ........

_________________
ستبقون كبار إيطاليا....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://forum.kooora.com/f.aspx?mode=f&member=396676
 
الميتوكندريا The Mitochondria
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» الميتوكندريا The Mitochondria

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ثانوية ناصر بن عبدالله العطية المستقلة :: قسم الاحياء :: الاحياء مقرر الصف الحادي عشر-
انتقل الى: